الأحد 05 فبراير 2023 - 12:56 صباحاً  

sg

كلام بالمصري

مطعم وكوفى شوب القرية النوبية

مطبخ سماح

حديث الصور - البلد اليوم

+32
H: +33°
L: +20°
القاهرة
الاثنين, 20 مايو
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد
           
+35° +36° +37° +39° +35° +34°
+21° +21° +23° +21° +19° +19°

عبد الرازق الشاعر


من يكتفي؟

د.منى النموري


إكتشافات السنين لأم أربعة وأربعين

أيمن أبو العز


تغريدات فلسفية (10)

د. مروه نعيم


أضغاث أحلام (5)

كريم علي


  بين الشيطنة والملائكية

عبد العظيم درويش.


  المعاشات.. «خط أخضر» دائماً!

أحمد الصاوى


  عاشت حرية الرأى

حسام عبد العزيز


  الحلول الغائبة !

 

 


اذاعة القرآن الكريم

Flag Counter

مصر بدون حكم جماعة الإخوان؟

  أفضل

  أسوأ

  لست مهتما


نتائج

 

أضف  البريد الالكتروني :
 
 

 
 

إرسال طباعه

جون ماكين: الهجمات الإلكترونية الروسية "عملا حربيا"

السيناتور الأمريكي جون ماكين

التاريخ : الخميس 05 يناير 2017 06:34:06 مساءً

اعتبر السناتور الجمهوري النافذ جون ماكين، الخصم اللدود لروسيا، أن الهجمات الإلكترونية التي استهدفت جهات حزبية أميركية وتقول واشنطن أن موسكو تقف خلفها هي "عمل حربي".
 
وقال السناتور المحافظ "هذا عمل حربي"، موضحًا أنه "عندما تحاول تدمير أسس الديموقراطية فأنت تدمر وطنا".
 
ويعتبر ماكين خصما شرسا لروسيا وقد وصف مرارا رئيسها فلاديمير بوتين بـ"السفاح" و"المجرم"، بينما فرضت عليه موسكو بالمقابل عقوبات في 2014 ردا على عقوبات أميركية استهدفتها.
 
وشدد ماكين على ان هناك "درجات" مختلفة من الأعمال الحربية.
 
وقال "لست أقول أنه هجوم نووي. ما أقوله فحسب هو عندما تهاجم البنية الأساسية لبلد، وهذا ما يفعلونه (الروس)، فعندها هذا عمل حربي".
 
وكان الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب شكك مجددا الأربعاء بما خلصت إليه أجهزة الاستخبارات الأميركية من أن روسيا تدخلت في انتخابات الرئاسة الأميركية.
 
ومن دون أن تقدم حتى الآن أدلة علنية دامغة، تقول وكالات الاستخبارات الأميركية وشركات خاصة بالأمن المعلوماتي يرجح أنها مستقلة، أن موسكو تقف وراء تسريب رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالحزب الديموقراطي وبمدير حملة هيلاري كلينتون الانتخابية جون بوديستا.
 
وتعتقد الإدارة الاميركية أن نشر "ويكيليكس" تلك الرسائل الإلكترونية هدف الى تعزيز موقع دونالد ترامب في المعركة الانتخابية.
 
ويأخذ البيت الأبيض تلك الادعاءات على محمل الجد الى حد كبير، وقد فرض عقوبات شديدة ضد اثنتين من اجهزة الاستخبارات الروسية وطرد 35 دبلوماسيا روسيا اعتبر انهم اعضاء في الاستخبارات الروسية.
 
وتعتقد وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية أن الروس هم من زودوا موقع ويكيليكس برسائل البريد الإلكتروني. ونفى جوليان أسانج ذلك بشدة، واعدا من جهة ثانية بتقديم مكافأة لأي معلومة يتم تسريبها عن البيت الأبيض قبل مغادرة الرئيس باراك اوباما في 20 يناير.
 
وكان فريق ترامب رفض أيضا النتائج التي خلصت اليها "سي آي ايه"، معتبرا ان المحللين الذين توصلوا الى تلك النتائج "هم أنفسهم الذين قالوا إن الرئيس العراقي السابق صدام حسين كان يملك أسلحة دمار شامل" .
 


التعليقات

من نحن - إتصل بنا - الإعلانات - خريطة الموقع - إدارة التحرير

 © Copyright  2012 Albalad Alyoum

Designed and Developed by SLSEG.Com , All Rights Reserved .